أسماء الصحابة العشرة المبشرين بالجنة بالترتيب

آخر تحديث : 3 أكتوبر، 2020

العشرة المبشرون بالجنة هم عشرة من الصحابة، هم خير الناس و أكثرهم فضلا و قربا من رسول الله ﷺ، نصروه نصرا عزيزا مؤزرا، و كانوا معه في السراء و الضراء، مؤمنون أشداء على الكفار رحماء بينهم، فمن هم هؤلاء الذين استحقوا أن يبشرهم رسول الله ﷺ بالجنة و هم في الدنيا ؟  هذا ما سنتحدث عنه في هذا المقال : أسماء الصحابة العشرة المبشرين بالجنة بالترتيب .

أسماء الصحابة العشرة المبشرين بالجنة بالترتيب

و قبل أن نبدأ بذكر هؤلاء الصحابة الكرام رضوان الله عليهم، نتحدث عن المبشرين بالجنة، و ماذا يعني هذا ؟

لماذا بشر العشرة المبشرين بالجنَّة

المبشرون بالجنة هم الذين أخبرهم ﷺ و أتاهم بالبشارة أنهم من أهل الجنة في الآخرة، و التبشير بالجنة لا يفعله إلا الرسل عليهم الصلاة و السلام، لأنه وحي أنزل عليهم من ربهم و ليس دجلا و تكهنا، فالله تعالى يقول عن نبيه ﷺ في سورة النجم: <<  وَمَا يَنطِقُ عَنِ الْهَوَىٰ (3) إِنْ هُوَ إِلَّا وَحْيٌ يُوحَىٰ (4) >>.

و من هنا نعلم أن الذين يمكننا أن نقول عنهم من أهل الجنة، هم الذين أخبر عنهم الله تعالى في القرآن الكريم، أو الذين أخبر عنهم رسول الله ﷺ في حياته، و هم الرسل و الصحابة الذين أخبر عنهم رسول الله ﷺ قولا، و بعض السابقين الذين أخبر عنهم ﷺ و ليسوا من الصحابة مثل قصة الذي قتل 99 و نفسا.

و كما هناك مبشرون بالجنة نعلم أنهم من أهلها، هناك من نعلم أنهم من أهل النار، الذين أخبر عنهم الله سبحانه في الكتاب العزيز أو أخبر عنهم النبي ﷺ أنهم في النار، أمثال إبليس عليه لعنة الله و أبي لهب عم النبي ﷺ، و أبي طالب عمه ﷺ أيضا أخبر عنه الرسول ﷺ أنه في النار… و غير هؤلاء الذين ذكرهم الله أو رسوله ﷺ، لا نستطيع أن نقول أن شخصا بعينه في النار.

فلو سألك أحدهم مثلا إذا ما كان أدولف هتلر الذي كان سببا في قتل و تشريد الملايين في الحرب العالمية الثانية، يسألك إذا ما كان من أهل الجنة أم من أهل النار، فالجواب هنا أننا لا نعلم، و العلم لله، و هو من الأمور الغيبية التي ليس لنا أن نسأل عنها.

اقرأ ايضا  لماذا طرد الرسول اليهود من المدينة المنورة؟ غزوات بني قينقاع و بني قريظة

أسماء الصحابة العشرة المبشرين بالجنة بالترتيب

هؤلاء الصحابة الذين سموا بهذا المصطلح : العشرة المبشرون بالجنة، هم عشر رجال من صحابة النبي ﷺ، ذكرهم في مجلس واحد، و الحديث صحيح موجود بعدة صيغ في كتب الحديث، نذكر الحديث في آخر المقال.

و هؤلاء العشرة هم :

أبو بكر الصديق –رضي الله عنه-

و هو أول رجل دخل الإسلام، و آمن برسول لله صلى الله عليه حين كذبه الناس، و نصره و هاجر معه رفيقا إلى المدينة المنورة، و هو أفضل صحابة رسول الله ﷺ، و ثاني أحب الناس إليه بعد أم المؤمنين عائشة –رضي الله عنها-، و أول الخلفاء الراشدين، و له من الأفضال ما لو عددت كتب فيها كتب تملأ مكتبة عن آخرها. رضي الله عنه و أدخله جنة الفردوس مع خير الخلق محمد ﷺ.

عمر بن الخطاب –رضي الله عنه-

و هو الصحابي الجليل الملقب بالفاروق، أسلم مع رسول الله ﷺ فكان عزة و نصرا للمسلمين، جاهد معه حق الجهاد في سبيل الله، صاهر رسول الله ﷺ و نصره نصرا مؤزرا، رجل ذو قوة و هيبة و حكمة و سمت آتاه الله من الفضائل و القوة ما نصر به الإسلام و المسلمين و قوى بقوته شوكتهم، ثاني الخلفاء الراشدين، العادل في ملكه، نصر به الله الإسلام مرتين، مرة عند إسلامه و مرة عند خلافته على المسلمين. رضي الله عنه و أرضاه.

عثمان بن عفان –رضي الله عنه-

و هو ذو النورين عثمان رضي الله عنه، صهر رسول الله ﷺ، تزوج باثنين من بنات النبي ﷺ، من خيرة صحابة رسول الله ﷺ، من السابقين الأولين إلى الإسلام، هاجر الهجرتين، آمن بالله و رسوله و جاهد معه حق الجهاد بنفسه و ماله حتى أتاه اليقين، ثالث الخلفاء الراشدين، جمع في خلافته المصحف الشريف في كتاب لما خشي عليه الضياع، و كفاه أنه بشر بالجنة مع رسول الله ﷺ. رضي الله عنه و أرضاه.

علي بن أبي طالب –رضي الله عنه-

و هو ابن عم رسول الله ﷺ، أول غلام آمن برسول الله ﷺ في الإسلام، من آل بيت رسول الله ﷺ، تزوج فاطمة بنت رسول الله ﷺ، جاهد مع رسول الله صلى الله عليه و سلم حق الجهاد، و له من الشرف و الفضل ما لا يحصى، نام في منامه ﷺ ليلة هجرته إلى المدينة المنورة، رابع الخلفاء الراشدين، عرف بشجاعته و حكمته و علمه. رضي الله عنه و أرضاه.

طلحة بن عبيد الله –رضي الله عنه-

من السباقين الأولين إلى الإسلام، أوذي في الله و هاجر في سبيله، و حمى النبي ﷺ يوم أحد و وقاه بيده فقطعت أصابعه، و له من الفضائل الكثير، و كفاه أنه بشر بالجنة. رضي الله عنه و أرضاه.

الزبير بن العوام –رضي الله عنه-

حواري الرسول ﷺ و ابن عمته، و أول من سل سيفه في سبيل الله، أسلم و عمره 16 سنة، هاجر الهجرتين، و جاهد مع رسول الله ﷺ و مع الخلفاء الراشدين حتى أتاه اليقين. رضي الله عنه و أرضاه.

اقرأ ايضا  قصة سيدنا سليمان عليه السلام - الأحداث في قصته، ملكه العظيم، وفاته.

عبد الرحمان بن عوف –رضي الله عنه-

أحد السابقين الأولين، جاهد في الله حق جهاده و هاجر، من مجاهدي بدر، كان اسمه قبل الإسلام عبد عمرو، و قيل عبد الكعبة، و لما أسلم غير رسول الله ﷺ اسمه فجعله عبد الرحمان.

سعد بن أبي وقاص -رضي الله عنه-

أحد السابقين الأولين، جاهد في الله مع رسوله جهادا شديدا، شهد بدرا و الحديبية، و أحد الستة أهل الشورى، هاجر مع رسول الله ﷺ و شهد معه المشاهد، و بشره بالجنة، رضي الله عنه و أرضاه.

سعيد بن زيد -رضي الله عنه-

من السابقين الأوليين و من مجاهدي يوم بدر، شهد المشاهد مع رسول الله ﷺ و شهد فتح دمشق، و ولاه عليها أبو عبيدة بن الجراح –رضي الله عنه-، هاجر في سبيل الله و جاهد حتى أتاه اليقين، و بشر بالجنة مع الأنبياء و الصالحين، رضي الله عنه و أرضاه.

أبو عبيدة بن الجراح –رضي الله عنه-

أمين الأمة، أحد السابقين الأولين و المهاجرين، و أحد الرجلين الذين أوصى بهما أبو بكر الصديق –رضي الله عنه- بالخلافة قبل وفاته، و هما عمر و أبو عبيدة، عرف بجهاده الطويل و قيادته للجيوش و قوته و شجاعته، كان فيمن جمعوا القرآن الكريم، و مات رضي الله عنه في عهد عمر بن الخطاب –رضي الله عنه- في زمن طاعون عمواس، فكان من شهداء الطاعون.

الحديث الذي سمى فيه رسول الله ﷺ أسماء الصحابة العشرة المبشرين بالجنة بالترتيب

قال رسول الله ﷺ: < أبو بَكْرٍ في الجنَّةِ ، وعمرُ في الجنَّةِ ، وعُثمانُ في الجنَّةِ ، وعليٌّ في الجنَّةِ ، وطَلحةُ في الجنَّةِ والزُّبَيْرُ في الجنَّةِ ، وعبدُ الرَّحمنِ بنُ عوفٍ في الجنَّةِ ، وسعدُ بنُ أبي وقَّاصٍ في الجنَّةِ ، وسَعيدُ بنُ زيدٍ في الجنَّةِ ، وأبو عُبَيْدةَ بنُ الجرَّاحِ في الجنَّةِ . > رواه الترمذي و صححه الألباني.

ختاما

كان هؤلاء الصحابة رضوان الله عليهم خير الناس بعد رسول الله ﷺ، كانوا للإسلام قوة و عزة و نصرا، و كانوا مشكاة منيرة للناس يهدي بها الله من يشاء من عباده، فهؤلاء من تربوا على يدي رسول الله ﷺ و نقلوا لنا عنه الإسلام، رضي الله عنهم وأرضاهم أجمعين، و جزاهم خير الجزاء، جزاء الجنة خالدين فيها أبدا.

اللهم لا تحرمنا مجاورة نبيك و عبادك الصالحين في جنة الفردوس يا رب العالمين.

مواضيع مشابهة ل :أسماء الصحابة العشرة المبشرين بالجنة بالترتيب

لماذا طرد الرسول ﷺ اليهود من المدينة ؟

قصة الإسراء و المعراج

مصادر

كتاب سير أعلام النبلاء للذهبي

موقع حديث للتحقق من صحة الأحاديث

السابق
أهمية الرضاعة الطبيعية للطفل الرضيع ومكوناتها الطبيعية
التالي
دعاء للشفاء من المرض ومن كل داء – أدعية مأثورة عن رسول الله ﷺ

اترك تعليقاً