طرق التعامل مع الخيانة الزوجية في الإسلام وعلاجها بالقران

كيف أواجه زوجي بخيانته وما هي اسباب الخيانة ؟

كيف يتم التعامل مع الخيانة الزوجية في الإسلام؟ ذلك السؤال الذي يراود الكثيرين ويتردد بشكل كبير في تلك الأحيان، خاصة وأن هناك العديد من العادات الغير الأخلاقية الدخيلة على المجتمعات الإسلامية بشكل عام، والتي قد أثرت على العديد من العادات والأعراف المتبعة بين الأفراد.

هذا وتتعدد صور الخيانة، فليس المعنى الحرفي للخيانة أنها خيانة الجسد، بل خيانة الكلمة وخيانة النظرة وغير ذلك من صور الخيانة المختلفة، أيّا كان وضع الخيانة وصورتها فهي لها أثرها على النفس، ولها عواقبها التي قد تضر بكيان أمة كاملة وليس مجرد أفراد، وسوف يعرض لكم موقع الاحلام بوست كل ما يخص ذلك الأمر في السطور القادمة.

الخيانة الزوجية في الإسلام

التعامل مع الخيانة الزوجية في الإسلام

بعيدًا عن حكم الخيانة في الإسلام وما يقع على الزوج من عقاب في الدنيا والأخرة على إثر وقوعه في الزنا كإحدى صور الخيانة بين الزوجين، يمكنك الإطلاع على النقاط التالية للتعامل مع تلك الظاهرة:

  • يجب أن يحاول الشخص الذي تعرض للخيانة أن يغفل ما حدث، وألا يتحدث به مع الطرف الآخر، خاصة إن لم يتم طرح الموضوع ومعرفة حقيقته.
  • ينبغي أن يتم التفكير مليًّا فيما واجهه الطرف الذي تعرض للخيانة، قبل اتخاذ القرار.
  • ينبغي أن تحدد مدى أثر ذلك الأمر على الحالة النفسية لكلا الطرفين، وقد يحدث ذلك وفقًا لنوع الخيانة التي تعرض إليها الطرف المخدوع.
  • على الطرف الذي تعرض للخيانة أن يتحلى بالصبر ويتحدث مع الطرف الآخر حول أسباب ذلك وكيفية علاج تلك الفجوة التي طرأت بينهما لتصل بهما إلى تلك الكارثة.
  • لعل أهم ما يتم دراسته في ذلك الأمر هو أثر القرار الذي سيتم اتخاذه على الأطفال، في حالة وجود أطفال بين الطرفين.

شاهد أيضًا: تفاصيل عقوبة المغتصب في السعودية وأحكامها

معنى الخيانة لفظا

كلمة الخيانة في ذاتها تندرج تحت معانٍ متعددة وصفات متشعبة، وإليكم ذلك عبر النقاط التالية:

  • تأتي كلمة الخيانة من الفعل الماضي خان، والمضارع يخون، ويأتي الاسم منها على وزن خوان، والمفعول به مخوّن.
  • تندرج الخيانة في اللفظ تحت مشتقات عدة مثل:
    • خيانة العهد ونقضه.
    • خيانة الثقة وإفسادها.
    • خيانة العين، بنظرة الخلسة، أو نظرة الريبة والشك.
    • خيانة الزوجين أيضًا.

أسباب الخيانة الزوجية

أسباب الخيانة الزوجية

في ظل سبل التعامل مع الخيانة الزوجية في الإسلام يمكنك التعرف على أسباب حدوث الخيانة بشكل عام، ومن ذلك ما يلي:

  • عدم وجود توافق فكري بين الزوجين، من حيث الأفكار والخواطر والمشاعر، وما شابه ذلك.
  • عدم توافر الثقة بين الطرفين بشكل كافي، وبالتالي ينعدم التفاهم والحوار.
  • عدم الشعور بالراحة والسكينة والمودة في العلاقة الزوجية.
  • الاختلاف الاجتماعي بين الزوجين في بعض الأحيان قد يكون سببًا في حدوث خيانة زوجية أيضًا.
  • تباين في العادات والتقاليد التي نشأ عليها كلا الطرفين.
  • الرتابة والركود في العلاقة الزوجية بكل جوانبها.
  • قلة اهتمام أي طرف بالآخر قد يؤدي إلى رغبته في إشباع ما ينقصه من اهتمام عند شخص آخر غير شريك حياته.
  • كما يمكن لقلة تبادل النظرات والكلمات المؤنسة أن يكون سببًا مؤكدًا لحدوث فجوة بين الطرفين، فيبحث أحدهما عمن يملأ تلك الفجوة ويشبع رغباته ونواقصه.
  • الاختلاط المستمر خاصة في المجال الوظيفي.
  • رفقة السوء والبعد عن الله عز وجل.
اقرأ ايضا  قصة أصحاب الكهف - سبب التجائهم إلى الكهف و كيف خرجوا و الفوائد من القصة

يمكن قراءة: طرق لزيادة الحب بين الزوجين

الخيانة الزوجية في الإسلام

لا تنحصر الخيانة في التقاء جسدين وتفريغ شهوة شيطانية، ولكن هناك المزيد من صور الخيانة بينر الزوجين والتي من أبرزها وأكثرها انتشارًا ما يلي:

  • نظرة الرجل بإعجاب لغير زوجته، وكذلك نظرة الزوجة بإعجاب لغير زوجها.
  • إخفاء الأسرار بين الزوجين يعد بمثابة خيانة.
  • إقامة علاقة حب وإن كانت بالكلمات بين أحد الطرفين (الزوجين) مع شخص آخر.
  • حدوث ملاطفة بين الزوج وأي فتاة أخرى غير زوجته، وكذلك الزوجة.
  • على أن يكون أسوأهم مصيرًا هو فاحشة الزنا أعاذنا الله، فقد قال الله تعالى في كتابه العزيز: “ولا تقربوا الزنا إنه كان فاحشة وساء سبيلًا” صدق الله العظيم.
  • إلا أنه لا يندرج الزواج شرعًا بأخرى من صور الخيانة، طالما تم عرض الأمر على الزوجة الأولى.

هذا وقد تم تحديد العديد من سبل التعامل مع الخيانة الزوجية في الإسلام لكلا الطرفين، وذلك حفاظًا على أواصر تلك العلاقة الزوجية وتوطيدها قدر المستطاع.

حكم الخيانة في الإسلام

حكم الخيانة في الإسلام

على الرغم من تحديد خطوات التعامل مع الخيانة الزوجية في الإسلام، إلا أن هناك ما يؤكد بغض الله تعالى لفاعلها، ويتجلى ذلك فيما يلي:

  • لقد نهانا الله تعالى عن الخيانة قائلًا: “إن الله يدافع عن الذين آمنوا إن الله لا يحب كل خوان كفور” صدق الله العظيم.
  • تظهر تلك الآية الخيانة كأنها إحدى مبادئ الكفر، وقد بغض الله عز وجل الشخص الخائن.
  • لعل ذلك يؤكد على ما يطرأ على المجتمعات من فساد وخلل نتيجة لوجود مثل تلك الظاهرة التي يحاربها كل عاقل رشيد.
  • إذًا فالخيانة بشكل عام صورة مهينة يرفضها الإسلام وكذلك المجتمع بما يتضمنه من أعراف وتقاليد راسخة.
اقرأ ايضا  رسائل تهنئة بالمولد النبوي الشريف 2021

اقرأ أيضًا: الفساد الأخلاقي في المجتمع الإسلامي اليوم ، أسبابه وحلوله

علاج الخيانة الزوجية بالقرآن

في حال رغبتك معرفة سبل التعامل مع الخيانة الزوجية في الإسلام فعلى كلا الطرفين الدعاء بحفظ ذويهم من الخيانة، وخاصة الزوجات عليهن بالدعاء المستمر، ومن ذلك:

  • اللهم أنت ربي وأنا عبدك الضعيف، اللهم إني وكلتك أمري وقلبي فاجعله متعلقًا بحبك وحب نبيك صلى الله عليه وسلم وحب عبدك (اسم الزوج).
  • اللهم اجعل قلب زوجي متعلقًا بي، اللهم اهده إلى الرشاد والحق، وابعده عن الضلال والغي يارب العالمين.
  • اللهم اظهر محاسن وجهي وقلبي وجسدي ولساني فقط في عين زوجي واجعلني في عينيه أحب شيء له، وفي قلبه أفضل مكان لي، واجعلني في حياته أسمى كيان، يا أرحم الراحمين.
  • كما ينبغي قراءة الرقية الشرعية كاملة بشكل مستمر في البيت، وكذلك سورة البقرة يوميًا، فإن بكلام المولى عز وجل الشفاء من كل داء، والخيانة هي أشد داء قد يصاب به الشخص.

كيف أواجه زوجي بخيانته

في إطار التعامل مع الخيانة بين الزوجين في الإسلام عليك اتباع بعض النقاط التالية في حال رغبتك في مواجهة الطرف الآخر بالخيانة، وإليكم ذلك:

كيف أواجه زوجي بخيانته

  • عليك في البداية جمع أدلة الخيانة ضد الطرف الخائن سواء كان الزوج أو الزوجة.
  • ينبغي عليك ألا تضع الأطفال طرف في تلك المواجهة.
  • يجب التوجه مع الطرف الآخر إلى أي مكان عام وهادئ.
  • على الطرف الذي تعرض للخيانة أن يعرض ما توصل إليه من أدلة بكل هدوء، ثم يترك الطرف الآخر يتحدث ويدافع عن نفسه.
  • لا تدع الطرف الخائن يظهر بدور الضحية، فتصبح أنت المجرم الذي دفعه للخيانة.
  • إذا فشل ذلك الحوار، على أي طرف من الزوجين إحضار أحد المقربين لحل تلك الأزمة.
  • في حالة عدم القدرة على التفاهم، ينبغي الاتفاق على الطلاق بما لا يضر أحد من الطرفين، والأهم ألا يلحق ذلك أي ضرر على الأطفال.

اقرأ أيضًا: ماهي أحكام النذر في الشريعة الاسلامية وأنواعه وكفارته

إلى هنا نكون قد انتهينا من عرض طرق التعامل مع الخيانة الزوجية في الإسلام بشكل منهجي ودقيق، كما تم عرض أبرز أسباب الخيانة بين الزوجين وأنواعها الجمة، بالإضافة إلى ذلك فقد تمت الإشارة إلى خطوات علاج الخيانة الزوجية بالقرآن الكريم، وكيفية مواجهة الطرف المخدوع للخائن بدون أي خسائر قدر الإمكان، هذا ونتمنى لكم المودة والسكينة، وأن تستعينوا بالله عز وجل والتضرع له في كل وقت وآن.

 
اترك تعليقا