تجربتي القرنفل مع الشامبو للشعر ومتى يكون مُفيدًا ومتى يكونُ ضارًّا

تجربتي مع القرنفل والشامبو للشعر ومتى يكون مُفيدًا ومتى يكونُ ضارًّا

نَتلمَّسُ أطرافَ شعْرِنا بشكلٍ خفيفٍ وإذ بها أنامِلُنا تَخرُجُ حاملةً حفنةً منَ الخُصلاتِ ، أو ربّما نُمرِّرُ أصابِعَ يَديْنا من خلالِ شعْرِنا وتَأبى أن تَخرُجَ منَ الأخيرةِ بسببِ التّشابُكِ الكثيفِ والمُسبّبِ للقَلقِ رُغمَ استخدامِنا “الشّامبو” بشكلٍ مُعتدلٍ فلا نَزيدُ عن الحاجةِ ولا نُنقِصُ فأفضَلُ الأمورِ أوشَطُها ؛ إلّا أنَّنا ورُغمَ هذهِ الإجراءاتِ الصّارمةِ الّتي نتّبِعُها للحفاظِ على شعرٍ صحيٍّ ذو ملمسٍ ناعمٍ وحريريٍّ ، لازِلنا نُعاني من التَّقَصُّفِ والتّساقُطِ والخشونَةِ والشّعرِ الباهِتِ ، فما السّبَبُ وراءَ هذا؟ وكيْفَ نتخلَّصُ من هذه المُشكلةِ يا عزيزتي القارئة؟ سأحمِلُ زمامَ الإجابةِ الآن لأربِطها أمامكنَّ .

الحَلُّ يَكمُنُ في القُرنفِلِ ، وتحديدًا استخدامهُ مع الشّامبو الخاصِّ بكِ،فالقُرنفُل لا تَقتصراستخداماتهُ في تنكيهِ الطّعامِ وحسب وإنمّا تمتدُّ لتصِلَ إلى مجالاتِ الطّبِّ والصّحةِ والجمالِ ، ومن هُنا نستطيعُ أن نُثبتَ فعاليّتهُ في هذا الأمرِ ، لقد بحثتُ مُطوّلًا في جميعِ مُحرّكاتِ البَحثِ لأجِدَ حلَّ وضعِ حُبيْباتِ القُرُنفِلِ داخلَ عُبوَةِ الشامبو الخاصَّةِ بي ، وبعدَ تجربةٍ امتدَّت قُرابةَ الشّهرِ دوَّنتُ أبرزَ الفوائدِ والمضارِّ لهذهِ الطّريقةِ ، فلا وُجودَ للإيجابيّاتِ دونَ السّلبيّاتِ ، والعكسُ صحيحٌ .. إذًا القرنفلُ مع الشّامبو يُعتبرُ سِلاحًا ذا حدّينِ.

تجربة القرنفل مع الشامبو ومتى يكون مُفيدًا ومتى يكونُ ضارًّا

بِدايةً ، وضعتُ بضعًا من حبّاتِ القُرنفِلِ داخلَ العُبوةِ وقمتُ برجّها بشكلٍ مُستمرٍّ وتركتُ الحُبيباتِ لليلةٍ كاملةٍ ، وفي اليَوْمِ التّالي بدأتُ باستخدامِ الشّامبو، جَديرٌ بالذّكرِ أنّني أُعاني من شعرٍ خَفيفٍ في مُقدّمةِ الرّأسِ ، وبعدَ أُسبوعيْنِ بدأتُ أُلاحِظُ النّتائج، لقد كانَت رائعةً بخصوصِ تكثيفِ الشّعرِ إلّا أنَّ شعري بدأَ يفقِدُ بريقَهُ ولمعانهُ ، وبعدَ بحثٍ مُطوَّلٍ تبيّنَ لي أن طريقةَ وضعي للقُرنفلِ خاطئة من الأساسِ وأنّهُ يَجِبُ وضعُ زيْتِ القُرنفُلِ عوضًا عن حُبيْباتِ القُرنفلِ، وبالفِعلِ بدأتُ بتطبيقِ هذهِ الطّريقةِ إلى أن كانتِ النّتيجةُ المُذهِلةُ.

بعدَ أُسبوعيْنِ تمامًا من بِدءِ استخدامِ بضعِ قطراتٍ من زيْتِ القُرنفِلِ إلى الشّامبو اختفى تقصُّفُ الشّعرِ بشكلٍ كَبيرٍ ، وعادَ شعري إلى لمعانهِ الأصليِّ بل وربّما أكثرَ من سابقِ عهدهِ ، وقد أخبرتُكم أنَّ شعريَ منَ الأمام ازدادت كثافَتُهُ بالفِعلِ .
قَرَأتُ أيضًا عدَّةَ طُرقٍ مُفيدةٍ أُخرى لاستخدامِ القُرنفلِ في الشّامبو ومِنها: إضافةُ قطراتٍ من زيْتِ القُرنفلِ مع زيتِ جوزِ الهِندِ ومنْ ثُمَّ يتمُّ وضعُ هذا الخليطِ على الشّعرِ وتركهُ لمدّةٍ وبعدَها يتمُّ غسلهُ بالشّامبو والماء، أمّا الطّريقةُ الثّانيَةُ هيَ طَحنُ حبِّ القُرنفلِ وخلطهُ معَ زيْتِ الزّيتونِ ومن ثُمَّ يُحفظُ هذا الخَليطُ لمدةِّ ثلاثةِ أسابيعَ ليتمَّ بعدها استخدامهُ مع الشّامبو أو قَبْلَهُ لا فرقَ ، وطريقةٌ ثالثَةٌ تنصَحُ بها النّساءُ هيَ غَليُ القُرنقلِ ومن ثُمَّ وضعُ قطراتٍ منَ المغليِّ في الشّامبو.

فَوَائِدُ القرنفلِ مع الشامبو للشعر

  • يَعْمَل الْقَرَنْفُل عَلِيّ تنشّيط الدَّوْرَة الدَّمَوِيَّة لفروة الرَّأْس وَيُسَاعِد عَلَى زِيادَةِ تَدَفُّقِ الدَّم إِلَى بُصَيْلاتِ الشَّعْرِ .
  •  يُوَفِّرُ القُرُنفُلُ بَعْضَ الفَوَائِدِ الصِّحِيَّةِ لِلْجِسْمِ، وذَلِكَ لِمُحتَواهُ من المنغنيز، وفيتامينُ ك، وفيتامينُ ج، وكميّاتٌ قلِيلَةٌ من الكالسيوم، والمغنيسيوم، وفيتامين هـ، كما أنه يُعدُّ مصدراً جيداً للأليافِ الغذائيةِ
  • ⁃ يُساعِدُ عَلَى تَجْدِيدِ الشَّعرِ وَنُمُوِّهِ وبالتَّالِي حِمايَةُ الرَّأسِ مِنَ الصَّلَعِ وَمِن تَساقُطِ الشَّعرِ.
  •  يَمْنَحُ القُرُنْفُلُ اللّمعَانَ وَالمَلْمَسَ النَّاعِمَ للشَّعْرَ.

أضْرارُ القرنفل مع الشامبو للشعر

  • يَعْمَل الْقَرَنْفُل عَلَى تَهَيَّج الْجِلْد والحساسية فِي فَرْوَة الرَّأْسِ عِنْدَ بَعْضِ الْأَشْخَاصِ .
  • قَد يُسَبِّب الْقَرَنْفُل الْحَكَّة والطفح الجلدي عِنْدَ بَعْضِ الْأَشْخَاصِ .

ولكنّي وحسبَ تَجرِبَتي الخاصّة وجدتُ أنَّ أضرارَ القُرنفلِ معَ الشّامبو تتعلَّقُ بِطَريقةِ استخدامهِ، والمُدّةِ الّتي يظلُّ الشّخصُ يضعُ خلالَها القُرنفلَ مع الشّامبو، فمثلًا على المرءِ أن لا يستمرَّ باستخدامِهِ لأكثرَ من شهريْنِ على التّوالي ووجبَ قطعُهُ ومن ثُمَّ العوْدَةُ إليهِ مُجدّدًا وهكذا.

استخداماتُ القُرنفُلِ لا تقتصرُ على شعرٍ صحيٍّ ، بل تَصِلُ إلى تكثيفِ الحواجبِ ولقد سمعتُ بالفعلِ عن أطبّاءَ ينصحونَ المَرضى الّذينَ يشتكونَهم شعرَ الحواجبِ الخفيفِ باستخدامِ مخلوطِ القُرنفلِ للحصولِ على نتائجَ ممتازة.
على كُلٍّ أستطيعُ تلخيصَ متى يكونُ القُرنفُل مع الشّامبو مُفيدًا في عدّةِ نِقاطٍ:

  • الاستعمالُ الصّحيحِ: تختلفُ فروةُ رأسِ كلِّ شخصٍ عنِ الآخر لذا من الأفضلِ إيجادُ الطّريقةِ المُناسبةِ لاستخدامِ القُرنفلِ.
  • المواظبة المُتقطّعة: قَد تؤدّي الاستمراريّة إلى نتيجةٍ عكسيّة ، فإن كانَ منَ المُفترضِ أن يُعالِجَ القُرنفل الشّعر التّالف فإنَّهُ سيعرّضهُ للجفافِ والتّقصُّفِ.
  • عدم ترك الشّامبو لمدّة طويلة: سواءً أكانَ استخدامُ القُرنفلِ على شكلِ خليطٍ أو مع الشّامبو ، لايُنصَحُ بتركهِ لفترةٍ طويلةٍ على الشّعرِ.هُناكَ نُقطةٌ نَسيتُ أن أُدرِجَها في النّصِّ ألا وهي أنَّ شامبو القُرنفل قامَ بتسريعِ نموِّ شعري بشكلٍ غير معقولٍ ، فخلالَ شهرٍ فقط لاحظتُ أنّهُ أطولُ ب 3 سم تقريبًا وهذا ما لَم أعهَدهُ طوالَ حياتيَ ، فحتّى عندَ استخدامِ الزّيوتِ لم يَكُن شعري يزدادُ طولًا بهذهِ السُّرعةِ !

وَهَذِه كَانَت تجربتي مَع الْقَرَنْفُل والشامبو لِلشَّعْر وبعدَ أن أوْضَحتُ بشكلٍ مُختصرٍ تجربتي الخاصّة في وضع القُرنفل مع الشامبو أردتُ التّنويهِ أنَّ لكلِّ شخصٍ طريقةُ استجابةٍ مُختلفةٍ ، وأنّه ربّما لا تَلقى ما لقيتُ أنا خلال المدّة القَصيرة الّتي ذكرتُها في الأعلى وإنما ربّما تتأخَّرُ فترةُ استجابةِ الشّعرِ، أمّا إن كانَ هُناكَ تخوّفاتٌ حولَ أضرارِ القُرنفلِ في الشّامبو فلا تقلق، سبقَ وذكرتُ في الأعلى الحالاتِ الّتي يتضرَّرُ بها الشّعر ولا يوجد إجمالًا أيّة أضرار أُخرى ، فالقُرنفلُ كما هو معروفٌ بهارٌ لهُ قيمةٌ غذائيّة عاليو وفوائدُ لا تُعَدُّ ولا تُحصى.

مقالات قد تهمك

أفضل علاج لتساقط الشعر مجرب ومضمون وفعال في خلال أسبوع

وصفات الأفوكادو للعناية بالشعر الجاف في المنزل

طرق العناية بالشعر وتغذيتة مع الوصفات المنزلية الطبيعية للشعر

علاج الصلع المبكر والوراثي عند النساء طبيعيا وزراعة الشعر والبلازما والاعشاب

اسباب واعراض مرض الثعلبة الحقيقية وطرق علاجها

 
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.