اسباب الم خلف الاذن أو أسفل الرأس والرقبة والكتف وطرق العلاج

اسباب الم خلف الاذن أو أسفل الرأس والرقبة والكتف عديدة وله أكثر من طريقة للعلاج، خاصة وأن هناك الكثير من الأشخاص الذين يعانون من هذه الآلام، كما أن هناك العديد من الدراسات التي تم تدشينها في ذلك المجال لعلاجه بطرق فعالة أيضًا، علاوة على ذلك فإن هناك المزيد من الطرق الوقائية التي تجنبك الوقوع في العديد من المشكلات الصحية المتسببة في الشعور بمثل تلك الآلام، وإليكم كافة التفاصيل اللازمة من خلال موقع الاحلام بوست.

اسباب الم خلف الاذن

اسباب الم خلف الاذن أو أسفل الرأس والرقبة والكتف

من المؤكد أن كافة أعضاء الجسم مرتبطة ببعضها البعض ضمن مجموعة من الأعصاب والأوردة والفقرات وغيرها مما يحتويه جسم الإنسان من مكونات منحنا الله إياها، لعل ذلك الترابط بين الأعضاء هو ما يجعل شعورك بألم ما في انتشار سريع في باقي أجزاء الجسم.

لهذا عندما يشعر المريض بألم في وجهه قد يكون أحد اسباب الم خلف الاذن أو أسفل الرأس والرقبة والكتف، وغيرها من الآلام الأخرى.

ألم خلف الأذن والفك

ألم خلف الأذن والفك

في الواقع هناك العديد من اسباب الم خلف الاذن والفك بشكل عام والتي قد تنتج عن الإصابة ببعض الأمراض أو المشكلات الصحية الأخرى، ولعل من أشهرها ما يلي..

التهاب الخشاء

  • يعتبر التهاب الخشاء سبب من أسباب ألم خلف الأذن والفك، وهو عبارة عن نتوء عظمي يوجد خلف صوان الأذن، وعندما تصل الميكروبات إليه يحدث نوع من الالتهاب.
  • كما أن هذا المرض منتشر بصورة أكبر عند الأطفال، وخاصة الأقل من ستة أشهر، وقد يحدث أيضًا بسبب حدوث التهاب في الأذن الوسطى.
  • من أعراض الإصابة بهذا المرض احمرار وظهور ورم، مع تراكم إفرازات في الأذن، بالإضافة إلى ارتفاع في درجة حرارة الجسم، يصاحبها صداع وربما يصاب الفرد بفقدان في السمع.

اضطراب في المفصل الصدغي الفكي

  • اضطراب المفصل الصدغي الفكي هو عبارة عن خلل يحدث في المفصل الذي يساعد على فتح وغلق الفك أثناء الطعام.
  • نتيجة لهذا الخلل يحدث التهاب في المفصل، ويجعل فتح وغلق المفصل أكثر صعوبة عند تناول الطعام، وعند مضغ الأكل يصدر صوت مثل طحن الأكل.

ألم في الأسنان

في الحقيقة إن أي ألم في الأسنان قد يتسبب في حدوث ألم خلف الأذن والفك وأسفل الرأس والرقبة والكتف وربما الجسد بأكمله، ويستطيع طبيب الأسنان تحديد هذا بكل سهولة.

ألم أسفل الرأس والرقبة خلف الأذن اليسرى

ألم أسفل الرأس والرقبة خلف الأذن اليسرى

علاوة على ذلك فإن هناك بعض المشكلات الصحية الأخرى التي تعد أشهر اسباب الم خلف الاذن اليسرى والرقبة والكتف والتي قد لا يتحمل ألمها الشخص المصاب، ومن ذلك ما يلي..

اقرأ ايضا  أهم النصائح للحامل في الشهور الأولى والاخيرة بالاضافة للممنوعات لتجنبة اثناء الحمل

ألم عنقي المنشأ

  • فيما يخص هذا الألم فهو يعتبر أكثر سبب من اسباب الم خلف الاذن اليسرى والرقبة والكتف أيضًا، فهناك من يصاب بمشكلة في الرقبة تعرف باسم “الألم العصبي القذالي”.
  • تحدث تلك الإصابة بهذا المرض نتيجة الضغط على الأعصاب المتواجدة في الرقبة بسبب ثني الرقبة فترة طويلة، وهذا المرض يسبب ألم في الرقبة والظهر والكتفين.
  • كما يظهر هذا الألم في جهة واحدة من الرأس والأذن، ويسبب أيضًا ألم خلف العينين، ويبدأ هذا الألم بالكتفين ثم ينتقل إلى الأعلى.

الصداع

  • قد يؤدي الصداع إلى حدوث العديد من الآلام حول الرقبة، والأذن والكتف أيضًا.
  • الصداع سببه الضغط الشديد على المفاصل الموجودة في الرقبة، وممكن أن يكون سبب الصداع مشاكل في العين، أو سببه الرأس نفسها.
  • أيًا كان سبب الصداع فهو سبب من اسباب الم خلف الاذن أو أسفل الرأس والرقبة والكتف.

مصع أو تمزق الرقبة

  • علاوة على ذلك فإن تمزق الرقبة تعد أحد أسباب الم خلف الاذن واسفل الرأس والرقبة والكتف، حيث تتصل العظام المرتبطة بالعمود الفقري ببعضها البعض من خلال العضلات والأربطة التي تساهم في حماية الرقبة من أي تمزق في الأربطة.
  • يمكن أن يحدث تمزق في الرقبة بسبب حركة خاطئة مفاجئة، أو التعرض لضربة قوية أو حادثة أو السقوط من مكان مرتفع.

طرق تشخيص الطبيب للألم

طرق تشخيص الطبيب للألم

هناك عدة اختبارات وفحوصات يخضع لها المريض من أجل التعرف على اسباب الم خلف الاذن والرقبة والرأس والفك والكتف والتي يحددها الطبيب ويقوم بتشخيص الحالة على أساسها، ومن ذلك على سبيل المثال:

  • يقوم الطبيب بعمل فحص عام للأذن.
  • يطلب الطبيب من المريض تحاليل دم، لمعرفة إذا ما كان يوجد التهاب أم لا.
  • يقوم بعمل إشاعات تصويرية حتى تساعده في الكشف عن اضطراب في المفصل الفكي الصدغي.
  • يقوم الطبيب بعمل فحص عصبي.
  • قد يطلب من المريض تصوير بالأشعة المقطعية، و السينية، وأشعة الرنين المغناطيسي.
  • إذا كان هناك ألم خفيف لدى المصاب يمكن للطبيب قبل طلب هذه الفحوصات والاختبارات أن يوجه للمريض عدة أسئلة يمكن من خلالها معرفة سبب الألم، وهذه الأسئلة تكون عن الأعراض التي يشعر بها المصاب، ويقوم الطبيب بالضغط على قاعدة الجمجمة لمعرفة إذا كان يوجد ألم في العصب القذالي أم لا.

علاج الم خلف الاذن واسفل الرأس والرقبة والكتف طبيا

علاج الم خلف الاذن واسفل الرأس والرقبة والكتف طبيا

قد يظهر ألم خلف الاذن لوقت قصير ثم يختفي وفي هذه الحالة قد لا يحتاج المصاب إلى أدوية طبية، ولكن ربما هو بحاجة إلى مزيد من الراحة، بينما عند تفاقم الحالة فقد تحتاج إلى استشارة الطبيب، وتناول بعض الأدوية ومن ذلك على سبيل المثال:

  • تناول بعض المضادات الحيوية إذا كان سبب الألم التهاب في الأذن الوسطى، حتى يساعد على التخلص من عدوى الجراثيم البكتيرية التي أصابت الأذن.
  • وصف المسكنات إذا كان سبب الألم في العصب القذالي، وينصح الطبيب بتناول بعض الأدوية المثبطة للأعصاب، وارتخاء العضلات.
  • يصف الطبيب حقن كورتيكوستيرويد، إذا كان الألم الذي يشتكي منه المريض شديد جدًا في الرقبة، على أن يبدأ العلاج الطبيعي أثناء العلاج حتى يخفف من ألم المفصل الصدغي.
  • يمكن استخدام القطرات المطرية، التي تعمل على تطرية الشمع في الأذن المتراكم والتخلص منه، وهناك أيضًا العلاج عن طريق تخدير العصب الموجود خلف الأذن، وهو عن طريق حقن تخدير خلف الأذن للتخلص من الألم.
  • يمكن للطبيب أن ينصح بحقن البوتكس، الذي يساعد على التقليل من التهاب في العصب القذالي، وهذا يساعد على تخفيف الألم، كما أن هناك بعض حالات الألم الشديد التي قد تحتاج إلى الجراحة لإزالة عظمة الماستويد.
اقرأ ايضا  الحقن المجهري بعد سن الأربعين ونسبة نجاحه وأقصي سن مناسب للحقن المجهري

طرق تخفيف ألم خلف الأذن في المنزل

هناك بعض الطرق التي يمكن تطبيقها في المنزل لتخفيف الألم بعد التعرف على اسباب الم خلف الاذن وأسفل الرأس والرقبة والكتف، ومن صور ذلك ما يلي:

طرق تخفيف ألم خلف الأذن في المنزل

  • التقليل من استخدام الهواتف المحمولة.
  • الابتعاد عن الجهد النفسي والعصبي.
  • الابتعاد عن التوتر والقلق.
  • تناول بعض المسكنات مثل الباراسيتامول.
  • عمل تدليك باستمرار لعضلات الرقبة.
  • محاولات الابتعاد عن وضعيات الجلوس الخاطئة لأنها تسبب تشنجات العضلات.
  • محاولة أخذ قسط كافي من الراحة للحد من تصلب عضلات الكتف والرقبة.
  • محاولة الابتعاد عن الأصوات الصاخبة والضوضاء.
  • عمل كمادات باردة أو دافئة على مكان الألم، مع استخدام قوالب ثلج لعمل كمادات على المناطق التي بها الألم، مع الحرص على عدم وضع الثلج مباشرة على منطقة الألم، ولكن يجب لف الثلج بقطعة شاش أو قطن.

الوقاية من آلام الرأس والرقبة من الخلف

كما يمكنك اتباع بعض التعليمات الوقائية التي تساعد على وقاية عظامك بشكل عام من الوقوع في أي مشكلات أو الشعور بألم خلف الاذن أو بأي آلام أيضًا، ومن ذلك على سبيل المثال ما يلي:

الوقاية من آلام الرأس والرقبة من الخلف

  • الجلوس أو الوقوف في وضعية صحيحة، ويتم ذلك بإبقاء الكتفين في شكل مستقيم.
  • كما يفضل النوم أيضًا بشكل مستقيم مع وضع وسادة بين الفخذين أثناء النوم على أحد الجانبين.
  • في حالة الجلوس على الحاسوب أو الوقوف لإنجاز عمل ما، يمكنك أخذ قسط من الراحة من فترة لأخرى.
  • محاولة عدم حمل الأوزان الثقيلة، وفي حالة الاضطرار لذلك عليك الاحتياط أثناء حملها لعدم حدوث أي مشكلات صحية.
  • ممارسة التمارين الرياضية المناسبة لطبيعة جسمك، مع محاولة تخفيف وزنك، والإقلاع عن التدخين.

إلى هنا نكون قد انتهينا من عرض اسباب الم خلف الاذن أو أسفل الرأس والرقبة والكتف والطرق التي يتبعها الطبيب لكي يتم من خلالها تشخيص الحالة، هذا وننصح بضرورة استشارة الطبيب قبل البدء في العلاج، في كل الأحوال عليك اتباع تلك النصائح الوقائية التي تساعدك على الاحتفاظ بصحة جيدة، كما تجنبك مضاعفات الإصابة، هذا ونتمنى لكم دوام الصحة والعافية.

 
اترك تعليقا