آيات الجهاد في القرآن الكريم التي تحدثت عن الجهاد في سبيل الله

آخر تحديث : 10 أكتوبر، 2020

الجهاد هو ذروة سنام الإسلام كما قال عنه رسول الله ﷺ، و به يقوي الله الإسلام و ينشره في ربوع الأرض، و به يحرر الناس من عبادة الناس إلى عبادة رب الناس، و به ينصر الضعفاء و المظلومون، و به تفرض عدالة الله و شرعه في الأرض، و هو امتحان الإيمان للناس، فبه يعرف المؤمن القوي و المؤمن الضعيف. فما هو الجهاد في سبيل الله ؟ و ما مكانته في الإسلام؟ و ما أهميته ؟ و ما هي آيات الجهاد في القرآن الكريم ؟

تعريف الجهاد في سبيل الله

الجهاد في اللغة هو بذل الجهد لإدراك المقصود، و في الاصطلاح هو القتال لتكون كلمة الله هي العليا كما قال رسول الله ﷺ، و ثبت في الحديث النبوي الشريف: قالَ أَعْرَابِيٌّ للنبيِّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ: الرَّجُلُ يُقَاتِلُ لِلْمَغْنَمِ، والرَّجُلُ يُقَاتِلُ لِيُذْكَرَ، ويُقَاتِلُ لِيُرَى مَكَانُهُ، مَن في سَبيلِ اللَّهِ؟ فَقالَ: << مَن قَاتَلَ، لِتَكُونَ كَلِمَةُ اللَّهِ هي العُلْيَا، فَهو في سَبيلِ اللَّهِ. >> رواه البخاري.

مكانة الجهاد في الإسلام

مكانة الجهاد في سبيل الله عالية جدا، فهو ذروة سنام الإسلام كما قال رسول الله ﷺ، و في الحديث الذي رواه معاذ بن جبل رضي الله عنه: أقبلنا مع رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم من غزوةِ تبوكَ ، فلمَّا رأيتُه خاليًا قلتُ : يا رسولَ اللهِ أخبِرْني بعملٍ يُدخِلُني الجنَّةَ قال << بخٍ لقد سألتَ عن عظيمٍ ، وهو يسيرٌ على من يسَّره اللهُ تُقيمُ الصَّلاةَ المكتوبةَ ، وتُؤدِّي الزَّكاةَ المفروضةَ ، وتلقَى اللهَ لا تُشرِكُ به شيئًا ، أَوَلا أدُلُّك على رأسِ الأمرِ وعمودِه وذُروةِ سنامِه ؟ وأمَّا رأسُ الأمرِ فالإسلامُ ، من أسلم سلِم ، وأمَّا عمودُه فالصَّلاةُ ، وأمَّا ذُروةِ سَنامِه فالجهادُ في سبيلِ اللهِ >> صححه الألباني.

حكم الجهاد في سبيل الله

و الجهاد في سبيل الله واجب، قال تعالى: << انفِرُوا خِفَافًا وَثِقَالًا وَجَاهِدُوا بِأَمْوَالِكُمْ وَأَنفُسِكُمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ ۚ ذَٰلِكُمْ خَيْرٌ لَّكُمْ إِن كُنتُمْ تَعْلَمُونَ (41)>> التوبة. فهذا أمر من الله للناس بالجهاد في سبيل الله. و لكن الجهاد له شروط، فليس الجهاد كالصلاة مثلا فرض عين على كل إنسان عليه أن يؤديها في كل الأوقات، الجهاد فيه شروط.

اقرأ ايضا  دعاء فك الكرب الشديد وتيسير الامور وتفريج الهم والحزن وراحة البال

شروط الجهاد في سبيل الله

  • النية الصالحة، و هي نية أن الجهاد لإعلاء كلمة الله، و ليس لهدف آخر مثل أهداف الحرية و الوطنية و الشجاعة…
  • الجهاد تحت راية إمام مسلم، أي أن الداعي للجهاد و الذي يستنفر الناس للجهاد هو ولي الأمر لا غيره، و لا ذهب الإنسان للجهاد من تلقاء نفسه.
  • القدرة على الجهاد، و هو إعداد العدة المادية و المعنوية اللازمة لقتال العدو، لأنه لا يصح أن يستنفر للجهاد مع العلم بضعف المسلمين في عدتهم المادية أو المعنوية، فيجب أن يتوفر هذا الشرط أيضا، و هو شرط صعب، و هو الغائب في زمننا هذا.

و هذه الشروط عامة قبل الاستنفار العام، أما عند الاستنفار فهناك شروط أخرى خاصة بكل فرد، منها أن يكون ذكرا قادرا حرا مكلفا، و لديه إذن من ولي الأمر و من والديه.

أهمية الجهاد في سبيل الله

للجهاد في سبيل الله أهمية كبيرة، و لهذا قال عنه رسول الله ﷺ أنه ذروة سنام الإسلام، و من الأمور المهمة التابعة للجهاد:

  • أن الفتوح تكون بالجهاد، و الفتوح هي أهم طريق للدعوة إلى الله عز و جل و إعلاء كلمته في الأرض.
  • أنه طريق تحرير الناس من الظلمة و الطغاة في الارض، و إرساء العدل و شريعة الله سبحانه و تعالى.
  • من شأنه توسيع الرقعة الإسلامية و نشر دين الله في الأرض و دعوة الناس إليه و بناء المساجد و إقامة الشرائع، ليتبين للناس الحق فيتبعونه.
  • أنه أمر الله سبحانه و تعالى، و هو الذي ذكر في القرآن الكريم الكثير من المرات.

كم عدد آيات القرآن التي تحدثت عن الجهاد في سبيل الله

هناك سبعون آية تتحدث عن الجهاد في سبيل الله في القرآن الكريم، بثلاث ألفاظ مختلفة و هي: الجهاد، و القتال، و النفير.

الآيات التي تحدثت عن الجهاد بلفظ: الجهاد

و هي  26 آية:

218 البقرة،142 آل عمران، 95 النساء، 35 المائدة، الأنفال 72-74-75، التوبة 16-20-24-41-42-44-73-81-86-88، النحل 110، الحج 78، الفرقان 52، العنكبوت 6، محمد 31، الحجرات 15، الممتحنة 1،الصف 11، التحريم9.

الآيات التي تحدثت عن الجهاد بلفظ: القتال

و هي 38 آية:

البقرة 178-190-191-193-216-244-246، آل عمران 13-157-158-167-195، النساء 74-75-76-77-84-89-91، الأنفال: 17-39-65، التوبة 5-12-13-14-29-36-111-123، الحج 58، محمد 4-20، الفتح 16، الحديد 10، الصف 4، الممتحنة 8-9.

الآيات التي تحدثت عن الجهاد بلفظ: النفير

و هي ست آيات:

النساء 71، التوبة 38-39-41-81-122.

فالجهاد مكانته عالية جدا في الإسلام، و لذلك ذكره الله في القرآن الكثير من المرات و أثنى على المجاهدين و وعدهم بالجنة و النعيم المقيم، و الجهاد في سبيل الله بالنفس و بالمال. فهؤلاء الصحابة رضوان الله عليهم إذا نودي للجهاد وجدتهم يبذلون النفس و المال غير آبهين بالدنيا، و هذا عثمان رضي الله عنه يعبأ الجيش في غزوة حنين، الجيش الذي عرف بجيش العسرة. عبأه ب1000 دينار و 750 من الإبل و 50 من الخيل و غير ذلك مما رواه أهل السير.

اقرأ ايضا  طريقة غسل وتعقيم الخضروات والفواكة بطريقة صحيحة

متى وجب الجهاد على المسلمين ؟

لما هاجر رسول الله ﷺ من مكة إلى المدينة المنورة، ثم حدثت بعض الأحداث في تلك السنة، أنزل الله الآية: << أُذِنَ لِلَّذِينَ يُقَاتَلُونَ بِأَنَّهُمْ ظُلِمُوا ۚ وَإِنَّ اللَّهَ عَلَىٰ نَصْرِهِمْ لَقَدِيرٌ (39) >> الحج. فهنا جاء الإذن بالقتال، و لكن ليس على سبيل الوجوب، ثم نزلت آيات أخرى توجب القتال على المسلمين في نفس السنة، و اختلف العلماء في الوقت الذي وجب فيه الجهاد بالضبط، لكنه وجب، و الراجح أنه في آخر السنة الأولى من الهجرة.

و كان أول الجهاد في الإسلام غزوة بدر، و إن كان قبلها بعض السرايا لكن لم يقع فيها القتال.

ختاما

الجهاد في سبيل الله من شرائع الله سبحانه و تعالى، و هو مستمر إلى أن يرث الله الأرض و من عليها، و هناك معنى آخر للجهاد، لا يدخل في هذا الجهاد الذي تحدثنا عنه و لكنه يحمل المعنى اللغوي، و هو جهاد النفس و الشيطان، مجاهدة النفس لطاعة الله سبحانه و قبول الحق، و ترك معصيته و الإعراض عن الباطل و محاربته.

و للإنسان أن يجاهد في الله بالأعمال الصالحات، و بدعوة الناس إلى الإسلام و الحق، و بالاجتهاد لتبليغ رسالة الرسل، و الأمر بالمعروف و النهي عن المنكر، و الدعوة إلى الله على بصيرة و طلب العلم و غير ذلك من الأمور التي من شأنها إعلاء كلمة الله في الأرض. كل هذا يحمل معنى الجهاد.

اللهم انصر الإسلام و المسلمين، و أعزنا و انصرنا على أعدائنا، و وفقنا لنكون من عبادك الصالحين الذين يجاهدون في الله حق جهاده حتى يأتيهم اليقين.

مواضيع مشابهة

قصة أصحاب الكهف – سبب التجائهم إلى الكهف و كيف خرجوا و الفوائد من القصة

علامات الساعة الكبرى والصغرى

كيفية أداء صلاة الاستخارة ودعائها ووقتها وكيف تعرف نتائجها

مصادر

القرآن الكريم.

السنة النبوية الصحيحة –موقع حديث للتأكد من صحة الأحاديث-

كتاب الرحيق المختوم –المباركفوري-

فتاوي الشيخ ابن العثيمين رحمه الله

فتاوي الشيخ الألباني رحمه الله

فتاوي الشيخ فركوس حفظه الله

السابق
قصة أصحاب الكهف – سبب التجائهم إلى الكهف و كيف خرجوا و الفوائد من القصة
التالي
كم مرة ذكرت مصر في القرآن والأحاديث النبوية و مكانتها في الاسلام

اترك تعليقاً