هل الصيام خطر على الحامل والحالات التي يسمح بالصيام فيها

تعتبر فترة الحمل من الفترات المهمة في حياة المرأة، ولذلك فإن الصيام بالنسبة للمرأة الحامل يعتر من الأمور المهمة التي تحتاج إلى نقاش، ولذلك نجد الكثير من الحوامل يبحثن عن إجابة لسؤال هل الصيام خطر على الحامل أم لا، وفي هذا المقال سوف نجيب على هذا السؤال وأيضاً سوف نذكر أهم الحالات التي يمنع فيها الصيام والحالات المسموح فيها الصيام وبعض النصائح للمرأة الحامل خلال فترة الصيام وغيرها من المعلومات المفيدة.

تأثير الصيام على الحمل

يعتبر الصيام واحد من الفروض وأركان الإسلام الخمس، ولذلك نجد أن الكثير من الحوامل يرغبن في الصيام وعدم الإفطار، ولكن هناك بعض الحالات التي لا يمكن فيها الصيام للحامل ولديها رخصة للإفطار.

وبوجه عام فإن صيام شهر رمضان لا يؤثر على وزن، طول، محيط رأس الجنين أو نموه بالنسبة للسيدات الحوامل الأصحاء الذين لا يعانون من أي أمراض.

ولكن في حالة صيام المرأة الحامل المصابة ببعض الأمراض مثل داء السكري، وارتفاع ضغط الدم من الممكن أن يؤدي إلى التأثير على الجنين ونموه.

ولذلك ينبغي على المرأة الحامل استشارة الطبيب المختص حتى يحدد لها إمكانية الصيام من عدمه، وذلك حتى لا يتعرض الجنين للمضاعفات الخطيرة.

من أهم المضاعفات الخطيرة الممكنة الحدوث نتيجة لصيام المرأة الحامل وهي تعاني من بعض المشاكل الصحية، التالي:

  • انخفاض في وزن الجنين وضعف نموه، وذلك بسبب نقص التغذية التي تحصل عليها المرأة الحامل خلال فترة الصيام.
  • من الممكن أن يؤدي صيام المرأة الحامل إلى إصابة الجنين ببعض الأمراض مثل داء السكري من النوع الثاني، مشاكل في الكلى ومشاكل في الشرايين التاجية التي تغذي القلب.
  •  إن عدم تناول الطعام خلال فترة الصيام  حدوث التأخر العقلي وتأخر في عملية الإدراك لدى الطفل بعد الولادة.
  • وذلك لأن عدم تناول الطعام يؤدي إلى ارتفاع مستوى الكورتيزون في الدم لدى الأم والذي ينتقل بدوره إلى الجنين ويسبب تأخر عقلي وتأخر في الإدراك.

اقرأ ايضًا أول علامات الحمل على اللولب وخطورته ونصائح لمنع الحمل عليه

علامات تحذيرية لصيام الحامل

يمكن للمرأة الحامل أن تصوم شهر رمضان في حالة عدم معاناتها من أي أمراض، ولكن يجب أن تنتبه وتتابع الجنين خلال فترة الصيام، وإليكم بعض العلامات التحذيرية التي قد تشير إلى حدوث مشكلة للجنين نتيجة للصيام:

  • عدم اكتساب الوزن أو فقدان الوزن.
  • حدوث انخفاض في معدلات التبول وكميته.
  • إذا أصبح لون البول داكن.
  • حدوث نقص في عدد حركات الجنين عن المعتاد وعن المعدلات الطبيعية.
  • الشعور بالتقلصات.
  • الإصابة بالإمساك وعسر الهضم.
  • الإصابة بالصداع.
  • حدوث ارتفاع في درجة الحرارة أو ما يعرف بالحمى.
  • الشعور بالغثيان والميل للقيء.

اقرأ ايضًا علاج التهاب البول عند الحامل

نصائح للمرأة اثناء الحمل خلال فترة الصيام

بعد أن قدمنا لكم الإجابة على السؤال هل الصيام خطر على الحامل ومدى خطورته، والأعراض التي تحدث في حالة الصيام وتستدعي استشارة الطبيب المختص، إليكم بعض النصائح التي يجب أن تتبعها الحامل خلال فترة الصيام:

  • الحرص على شرب كميات كبيرة من الماء خلال فترة الإفطار.
  • تتراوح كمية الماء ما بين ثمانية إلى اثنتي عشرة كوبا من الماء.
  • يجب تجنب شرب المنبهات مثل الشاي، القهوة وأيضاً المشروبات الغازية، وذلك لأنها تسبب زيادة إدرار البول ومن ثم حدوث الجفاف.
  • الحرص على اتباع نظام غذائي صحي وسليم ويحتوي على جميع العناصر الغذائية المفيدة للجسم خلال فترة الإفطار.
  • يجب الحرص على تناول كوب من اللبن مع التمر في بداية الإفطار.
  • وذلك لأن التمر بالحليب يعتبر مشروب غذائي صحي يحتوي على مجموعة كبيرة من الفيتامينات والمعادن الضرورية لصحة الحامل.
  • يجب الحرص على تناول وجبة السحور وذلك حتى يتم تناول الكثير من العناصر الغذائية المفيدة بها.
  • عدم الإكثار من استخدام التوابل والملح خلال عملية طهي الطعام.
  • الحرص على تناول كميات كبيرة من البروتين مثل تناول اللحوم، الأسماك، الدجاج، الجبن والبيض.
  • يجب تناول الكميات المسموح بها من النشويات والكربوهيدرات وعدم الإكثار من الدهون، وذلك لأنها تتسبب في حرقة المعدة خلال فترة الصيام.
  • الحرص على تناول كمية كبيرة من الفاكهة خلال فترة الإفطار وذلك لأنها غنية بالفيتامينات والمعادن الضرورية لصحة الأم والجنين.
  • ممارسة التمارين الرياضية الغير مجهدة لمدة نصف ساعة يومياً، وذلك لتنشيط الجسم وتعزيز الدورة الدموية.

اقرأ ايضًا الحمل بولد 

حالات السماح للحامل بالصيام

يتساءل البعض عن هل الصيام خطر على الحامل أم لا، وما هي الحالات التي يسمح للحامل أن تصوم، أهم هذه الحالات، ما يلي:

  • إذا كانت الحامل لديها القدرة على الصيام.
  • في حالة عدم معاناتها من أي أمراض أو موانع طبية وعدم ظهور أي أعراض خطيرة عليها.
  • ولكن في حالة ظهور أي أعراض من السابق ذكرها يجب الإفطار على الفور واستشارة الطبيب المختص.
  • إذا كان الصيام لا يتسبب في حدوث أي أضرار أو مضاعفات خطيرة للجنين.

 

الحالات التي تمنع فيها الحامل من الصيام

هناك بعض الحالات التي لا يسمح للحامل بالصيام منها، ما يلي:

  • في حالة إصابة المرأة الحامل بسكري الحمل أو إذا كانت مريضة بداء السكري.
  • إذا كانت المرأة تعاني من اضطراب في ضغط الدم أو مصابة بضغط الدم المرتفع أو المنخفض.
  • في حالة عدم اكتساب الحامل الوزن خلال فترة الصيام.
  • إذا كانت المرأة تعاني من التقيؤ الشديد المستمر والذي قد يتسبب في حدوث الجفاف نتيجة لعدم شرب الماء خلال فترة الصيام.
  • تمنع الحامل من الصيام إذا كانت تعاني من آلام الولادة المبكرة وتستخدم بعض الأدوية التي تمنع حدوث الولادة المبكرة.
  • في حالة إصابة المرأة الحامل بأحد الأمراض المزمنة والتي تستدعي تناول الدواء خلال وقت الصيام.

وبذلك نكون قد وصلنا إلى نهاية المقال بعد أن قدمنا لكم أهم المعلومات عن هل الصيام خطر على الحامل، الحالات التي تستدعي إفطار الحامل، الحالات التي يسمح فيها للحامل بالصيام، بعض النصائح للمرأة الحامل خلال فترة الصيام وغيرها من المعلومات المفيدة نتمنى أن ينال إعجابكم

 
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.