ماهي الحضارة الرومانية وأهم معالمها العمرانية وإنجازاتها

آخر تحديث : 29 ديسمبر، 2020

تعرف الحضارة الرومانية على أنها واحدة من أكبر الحضارات وأقواها في التاريخ، وقد سيطرت بشكل واسع على الكثير من المناطق، خاصة أوروبا، وقد أثرت هذه الحضارة تأثيرا كبيرا على العالم اليوم، إذ أن الثقافات واللغات السائدة والدين الأكثر شيوعا في العالم كان بتأثير هذه الحضارة.

مقدمة عن الحضارة الرومانية

الحضارة الرومانية هي حضارة قامت في قارة أوروبا، وبدأت تحديدا في مدينة روما قبل 753 سنة قبل الميلاد، ودامت حتى 395 م، ثم انقسمت إلى جزئين، شرقي وغربي. ودام سلطان الامبراطورية الغربية حتى 480 م، أما الشرقية المعروفة بالامبراطورية البيزنطية، دامت ألف سنة أخرى، حتى سنة 1453 م. فكيف نشأت هذه الحضارة العظيمة؟ وما هو تاريخها باختصار؟ وما هي أهم معالمها وإنجازاتها؟

نشأة الحضارة الرومانية

تقول الأساطير أن الحضارة الرومانية نشأت على يد توأم يدعى روميلوس وأخيه ريموس، اللذان تقول الأسطورة عنهما أنهما كانا تائهين في طفولتهما يعيشان من حليب أنثى ذئب في الغابة، وعثر عليهما راغ بجانب نهر التيبر، ويقال أنهما من بنى مدينة روما مجرد قرية صغيرة في ذلك المكان.

تاريخ الحضارة الرومانية

وينقسم تاريخ الحضارة الرومانية حسب المؤرخين إلى 4 مراحل أساسية، وهي:

  • المرحلة الأولى: روما الملكية.
  • المرحلة الثانية: روما الجمهورية.
  • المرحلة الثالثة: الإمبراطورية الرومانية قبل الانقسام.
  • المرحلة الرابعة: الإمبراطورية الرومانية بعد الانقسام.

المرحلة الأولى: المملكة الرومانية

ثم قيل أنهما تنازعا وحكم الأول روميلوس وهو من أسس الحضارة في الأول، وبدأت كمملكة صغيرة في أنحاء مدينة روما، تعاقب عليها 7 ملوك إلى سنة 509 قبل الميلاد، أسسوا فيها الأسس لمدينة روما فأنشأوا القصر الملكي والمعابد والطرق… ثم انتهت هذه المرحلة وبدأت مرحلة جديدة في تاريخ الحضارة الرومانية.

المرحلة الثانية: روما الجمهورية

وما كان يميز هذه المرحلة أنها كانت ذات حكم جمهوري، أي أن الحاكم فيها يعين بالانتخاب، فكان في هذه المرحلة ينتخب شخصان يعرفان بالقنصلين، مع مجلس استشاري منتخب يعرف بمجلس الشيوخ، وكان لديهم دستور ونظام عسكري…

وقد بلغت الحضارة الرومانية أقصى اتساع لها في هذه المرحلة، إذ سيطرت على معظم المناطق المحيطة بالبحر الأبيض المتوسط، ووصلت حتى لمدينة قرطاجة في تونس. ولا تزال آثار الحضارة الرومانية إلى اليوم في دول شمال إفريقيا مثل تونس والجزائر، منها مدن رومانية كاملة لا تزال قائمة مثل جميلة وتيمغاد وتيبازة، ومسارح رومانية وغير ذلك من الآثار المعروفة هناك.

وحدثت في آخر هذه المرحلة حروب أهلية ونزاعات على السلطة وما إلى ذلك، وصعبت السيطرة على كل تلك المناطق من طرف الحكومات القائمة.

اقرأ ايضا  أنواع السحر الأسود والسفلي بالصور 

فجاء الملك المشهور يوليوس قيصر وسيطر على مدينة روما وبالتالي على الحكم بجيشه ونفوذه في الجمهورية، فصار هو القائد الوحيد للإمبراطورية، وبدأ في تطبيق إصلاحات في البلاد والمدينة إلى أن تم اغتياله الشهير قبل أن يتم عامه الأول من طرف القادة الآخرين وأطراف لها نفوذ في البلاد.

وبعد ذلك ظهر ابنه وتحالف مع اثنين من القادة، وكونوا مع بعضهم حكومة ثلاثية، وأخذوا ثأر يوليوس قيصر وانتصروا على قتلته، ثم حدث بينهم تصارع على الحكم، وانتهى ذلك بانتصار أوكتافيوس المعروف بأغسطس قيصر المشهور، والذي كان المؤسس للإمبراطورية الرومانية، والذي عرف أيضا بقصته مع الملكة الفرعونية كليوباترا.

المرحلة الثالثة: الإمبراطورية الرومانية قبل الانقسام

وبدأت المرحلة الجديدة، وهي مرحلة الإمبراطورية، وأول أباطرتها هو أغسطس قيصر هذا، بدأت سنة 27 ق.م. وخلال قرنين كاملين وصلت الامبراطورية لاستقرار كبير، وازدهار اقتصادي واجتماعي وعسكري…

ومع دخول القرن الثالث دخلت الإمبراطورية في أزمات كبيرة، حدثت فيها حروب أهلية ونزاعات على السلطة وكوارث طبيعية منها انتشار الطاعون، ثم غزوات خارجية من قبل الشعوب الجرمانية المعروفة بالفايكينج والفرنجة… سيطروا على مناطق كثيرة من أوروبا و التي كانت تحت إمرة الإمبراطورية.

وكاد سلطانها أن ينهد، ثم جاء قسطنطين الأول، الذي حكم بين 306 و 337 م. فأوقف الغزوات وانتصر على شعوب الجرمان وأعاد الاستقرار لأنحاء الامبراطورية.

وهذا الإمبراطور هو أول من اعتنق الديانة النصرانية بعد أن كانت الشعوب هناك وثنية، فكان هذا الحدث تحولا جذريا لشعوب الامبراطورية بأكملها، فأنهى كل الديانات القديمة، وساهم كثيرا في نشر الديانة النصرانية.

وخاصة عند مجيء ثيودوسيوس الأول 379 – 395 م، الذي جعل الديانة النصرانية هي ديانة الامبراطورية الرسمية. وهو آخر ملوك الامبراطورية الرومانية الموحدة. وبوفاته انتهت المرحلة الثالثة من مراحل الحضارة الرومانية.

المرحلة الرابعة: الإمبراطورية الرومانية بعد الانقسام

انقسمت الإمبراطورية الرومانية الموحدة سنة 395 م إلى شطرين، حيث صارت إمبراطوريتان، أولها الغربية التي عاصمتها روما، واستمرت حوالي قرن آخر إلى سنة 480 م، والشطر الشرقي المعروف بالإمبراطورية البيزنطية، و عاصمتها القسطنطينية التي بناها الملك قسطنطين الأول، ودام سلطانها 100 سنة، حدث فيها الكثير من الأحداث، من تصارع مع المسلمين والفرس وما إلى ذلك من الأحداث الكثيرة، حتى انتهت وزال هذه الحضارة بزوال الإمبراطورية سنة 1453، وهي سنة فتح مدينة القسطنطينية من طرف المسلمين على يد السلطان محمد الفاتح سلطان الدولة العثمانية، وصارت القسطنطينية بعد ذلك عاصمة للدولة العثمانية.

معالم الحضارة الرومانية

لقد تركت هذه الحضارة معالما كبيرة وكثيرة في الكثير من أنحاء العالم، فخلفت مدنا كاملة ومسارحا وغير ذلك من الآثار، بقيت قائمة تشهد على حضارة عظيمة زائلة. وتشهد على أنه لا قوة تدوم لصاحبها إلا قوة الله سبحانه وتعالى.

اقرأ ايضا  كلام تكاتك جامد جدا ,عبارات, حكم ,امثال مضحكة مكتوبة علي التوك توك

ومن أهم المعالم الرومانية البارزة:

  • مدينة روما القديمة، والتي تشمل الآثار الرومانية المعروفة هناك، والتي تعد من الأماكن المقصودة عالميا، منها الكولوسيوم والبانثيوم وكنيسة بطرس ومتاحف الفاتيكان وقلعة سانت أنجيلو ونافورة تريفي وغيرها.
  • المدن الأثرية الرومانية المنتشرة حول العالم، وهي كثيرة جدا، في القارات الثلاث: أوروبا، آسيا وإفريقيا، ومن أشهرها بعلبك في لبنان، القسطنطينية، والمعروفة بإسطنبول اليوم، في شمال إفريقيا الاسكندرية وبرقة وسرت ولبدة وطرابلس وقرطاجة وتمغاد وغيرها كثير.
  • المدرجات، وتوجد هذه المدرجات في كثير من الأماكن إلى اليوم، من أشهرها المدرج في وسط العاصمة عمان الأردنية، وفي شمال إفريقيا توجد عدة مدرجات منها التابعة للمدن. وأشهر مدرج هو الكولوسيوم.
  • الجسور، منها جسر بونت دو جارد في جنوب فرنسا فوق النهر.

إنجازات الحضارة الرومانية

حققت الحضارة الرومانية إنجازات تاريخية لا تزال آثارها قائمة إلى اليوم، من أهمها:

  • أنها من أشهر الحضارات في التاريخ، وأكثرها تأثيرا على الثقافات العالمية المنتشرة اليوم.
  • اللمسة المعمارية المؤثرة، التي أثرت بشكل كبير على المعمار في العالم.
  • تأسيس قنوات المياه المتطورة، وهو من أهم الإنجازات الذي أعطى الزراعة قفزة كبيرة.
  • النظام الروماني والقانون وتنظيم الدولة الذي اعتمد كثير منه الآن في النظم الحديثة.
  • أنظمة قوية في الطرق المعمارية والهندسة وغيرها، وساهمت هذه الحضارة في تطوير هذه الأنظمة بشكل كبير.
  • التقويم الميلادي المعروف والمعمول به اليوم. هو تقويم روماني.
  • ابتكار الأسس للصحافة والإعلام الحديث، عبر تدوين المعلومات على الحجر والمعادن ووضعها في الأماكن العامة.

ختاما

وتظهر آثار هذه الامبراطورية على العالم بأكمله اليوم، باللغات اللاتينية والديانة المسيحية والثقافة… لكن تبقى على قوتها زائلة، كما قال رب العزة في كتابه العزيز في السورة التي سميت على بلاد الروم، وهي سورة الروم:

أَوَلَمْ يَسِيرُوا فِي الْأَرْضِ فَيَنظُرُوا كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ ۚ كَانُوا أَشَدَّ مِنْهُمْ قُوَّةً وَأَثَارُوا الْأَرْضَ وَعَمَرُوهَا أَكْثَرَ مِمَّا عَمَرُوهَا وَجَاءَتْهُمْ رُسُلُهُم بِالْبَيِّنَاتِ ۖ فَمَا كَانَ اللَّهُ لِيَظْلِمَهُمْ وَلَٰكِن كَانُوا أَنفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ (9).

وكذلك آثارهم الثقافية والفكرية والدينية، فالمسيحية حرفت عن جادتها التي كانت عليها، وأنظمتهم كلها فاسدة ولا سبيل لنا لأن نقول أنهم كانوا على الحق وإن كانوا أقوياء، فالحق لا يستدل عليه بالقوة. والأحرى بنا أن نقتدي بحياة رسولنا الكريم وصحابته الكرام والحضارة الإسلامية الحقة.

هذا والله أعلم، وصلى الله على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.

جبل الكريستال لماذا سمي بهذا الاسم وما تاريخه؟

لماذا طرد الرسول اليهود من المدينة المنورة؟ غزوات بني قينقاع و بني قريظة

مصادر

موقع Britannica

موقع Ancient History

موقع Rome Info

السابق
طريقة عمل الكنافة السادة بسهولة لفاطمة أبوحاتي وسالي فؤاد
التالي
ماهو السحر الأسود والسحر السفلي واعرضة وعلاجة وابطالة

اترك تعليقاً